باريس و واشنطن مهتمتان بتسوية القضية الكوردية في سوريا

1
أكدت الهيئة الكوردية العليا على أن باريس و واشنطن مهتمتين بحل القضية الكوردية في غرب كوردستان، و تنصحان الكورد بالإنخراط بين صفوف المعارضة السورية.

حيث كشف الناطق الرسمي باسم الهيئة الكوردية العليا أحمد سليمان لـNNA، عن إجتماع جرى بين الوفد الكوردي و السفيرين الفرنسي و الامريكي على هامش اجتماع باريس، اللذين نقلا اهتمام حكومتيهما بمصير الشعب الكوردي في سوريا، ناصحين في الوقت نفسه الكورد بالانخراط بين صفوف المعارضة السورية، مضيفا” طلبنا من الدبلوماسية الفرنسية و الأمريكية، أن تتوجه بالنصيحة للمعارضة السورية، كي تتفهم مطالب الكورد و تعمل بشكل جدي لحل المسألة الكوردية على أساس عادل و منصف”.

و في سياق متصل أكد الناطق الرسمي باسم الهيئة الكوردية العليا، أن المشاركين في الأجتماع أكدوا من خلال مناقشتهم لتجربة كوردستان العراق، على التشابه الكبير بين المسألة الكوردية في العراق و سوريا، وإمكانية تسوية القضية الكوردية في سوريا على أساس مقاربتها بتجربة إقليم كوردستان.

مشيرا إلى أن الشخصيات التي حضرت الإجتماع من جانب المعارضة السورية أكدت على أهمية مشاركة الكورد في المرحلة التالية لسقوط الأسد، معترفين بأن الإئتلاف السوري لا يملك برنامجا سياسيا واضحا، و أنما يجمع بين شخصيات و منظمات و أحزاب مختلفة في وجهات النظر، و متفقة على ضرورة إسقاط النظام السوري.

و حول اللقاء الذي تم في باريس أوضح سليمان، أن العنوان العريض كان مناقشة إمكانيات الكورد و مدى جاهزيتهم للمشاركة في السلطة بعد سقوط الأسد، و دفع الجانب الكوردي ليكون شريكا فاعلا في سوريا المستقبل.

أكتب تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.